انفراد .. ولقاء حصري في برنامج كل يوم مع سائق قطار حادثة محطة مصر | افتح قلبك
مقالات

انفراد .. ولقاء حصري في برنامج كل يوم مع سائق قطار حادثة محطة مصر

قال علاء فتحي، سائق جرار رقم 2310، مرتكب حادث انفجار وحريق محطة مصر، صباح اليوم الأربعاء، إنه فوجئ أثناء وجوده في كابينة الجرار، وجد أحد القطارات يصطدم به فترك القطار ونزل منه لكى يستطلع الأمر”.

وأضاف “علاء” خلال لقائه مع الإعلامي وائل الإبراشي، ببرنامج “كل يوم” المذاع على فضائية “on”، أنه بعد اصطدام القطار الآخر به، توتر فنزل من القطار، إلا أن الجرار كان متهالك وقديم، فوقعت الحادثة، فائلا:”المفروض الجرار مكنش يطلع من مكانه”.

وتابع سائق القطار:”وأضاف “بصيت لقيت الجرار بينطلق ومش عارف مشي إزاي، ويا ريتني بطلت الجرار وقتها، وحاولت اتصل بالبرج، كان ممكن يحطه في حتة أمان، مردش عليا”، مضيفاً:”اتصلت بأحد الأبراج ومردش عليا وكان ممكن ميحصلش الكارثة ويوجه القطر لمكان تانى”.

الحريق

ونشب حريق هائل داخل محطة مصر، إثر اصطدام أحد جرارات القطارات بالصدادة الحديدية الموجودة على رصيف 6 بعد خروجه عن القضبان، ما أدى إلى انفجار “تنك البنزين”، وأسفر عن اشتعال النيران في الجرار والعربة الأولى والثانية بالقطار.
النيابة: تشابك بين سائقين القطار على أسبقية المرور وراء انفجار وحريق محطة مصر (بيان)

وأخلت قوات الأمن المحطة من الركاب ومنعت الدخول إليها، وقررت السكك الحديدية إيقاف حركة القطارات بمحطة مصر، وذلك تزامنًا مع وصول نحو 20 سيارة إطفاء للسيطرة على الحريق، الذي أسفر عن وقوع عدد من الوفيات والإصابات فضلًا عن تفحم عدد من الجثث.

ووجه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، بتوفير أقصى مستويات الرعاية للمصابين، والوقوف على الأسباب الرئيسية للحادث، فيما وصل هشام عرفات وزير النقل، واللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة إلى محطة سكك حديد مصر؛ لتفقد موقع الحريق، كما انتقل فريق من النيابة العامة إلى مكان الحريق لإجراء معاينة تصويرية ومناقشة عدد من شهود العيان وتفريغ الكاميرات.

اترك رد